أحرار بلطيم يخرجون فى مسيرة حاشدة علتها لافتات ( العسكر يبيع سيناء ) تضامناً مع أهالى سيناء و اعتراضاً على مخطط العسكر بتهجير أهالى الشريط الحدودى مع غزة و الذى يُعد استجابة مباشرة للدعوات الصهيو امريكية . تحركت المسيرة على رافد الطريق الدولى الساحلى و نددت بالاعتقالات المستمرة لأصحاب الرأى . و رفعت لافتات و صور بأسماء المعتقلين و الشهداء . إقرأ المزيد...

اقسم بالله باني لا استطيع التعبير ولكن الله يزل كل من ساعد علي قفل الاقصي وعلي زل  شعب فلسطين الله يرفع راسكم ياهل القدس وليس ياشعب العروبه

إقرأ المزيد...

كشف الطلاب المفصولون بالجامعات التجاوزات الأمنية والتعسف الإداري الذي يتعرضون له في ظل حكم الانقلاب العسكري

وقالوا إن الجامعات تحولت إلى ثكنة عسكرية خاضعة للنظام الحالي

من جانبه قال محمد بدوي كمال , الطالب بكلية الهندسة جامعة القاهرة , خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته " المفوضية المصرية للحقوق والواجبات " بمركز هشام مبارك , اليوم الخميس، أن القرار الصادر بالفصل النهائي من إدارة الجامعة لا يدينه بل يدين إدارة الجامعة

وأكد أن الجامعة لم تتقدم بوقائع محددة , ولم تذكر أيًا من أعمال الشغب قمت بها ؟!

وأضاف أن القرار وصلني من خلال إخطار إلي المنزل فى بداية شهر يونيه الماضى أي وقت الإجازة , لأنهم يتخوفون من ردة فعل الطلاب , و مطلباتهم بحقوقهم من خلال نظاهرات ترفض وتدين هذه التصرفات

وتابع " لم يتم التحقيق معي قبل الفصل فى الوقائع التي تتهمني بها الإدارة , أو حتي إحالتي لمجلس تاديب , مشيراً إلى أن الجامعة تدعي أنها تستند إلي القانون وهي أول من يخرقه بتلك الانتهاكات.

وأشارت عائشة عماد , طالبة بكلية الصيدلة جامعه الأزهر , إلي أنها فؤجئت بقرار فصلها من خلال أمن الجامعة, حيث رفض إدخالي من البوابة وأبلغني بقرار فصلي سنتين , ثم صدر قرار آخر بفصلي نهائياً من الجامعة.

وقالت " طبقاً للقرار الصادر تجاهي لا يحق لي التقدم في أي جامعه بمصر سواء كانت خاصة أو عادية , واصفة ما حدث بانتهاك صريح وفج لا يمكن السكوت عنه.

وحول مشاركتها بمسيرات مناهضة للنظام , قالت عائشة " الجميع هنا بالجامعة ينتفض من أجل معرفة أماكن احتجاز زميلتنا المختطفة علياء زين , ولا غبار في ذلك , من حقي أن أعرف أين زميلتي بعد إخفائها قسرياً من داخل الحرم الجامعي.

إقرأ المزيد...

 يدرس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف"، برئاسة الكاميرونى عيسى حياتو، تأجيل انطلاق بطولة كأس الأمم الإفريقية التى تستضيفها المغرب فى يناير المقبل، لمدة "6" شهور، وذلك على هامش اجتماع المكتب التنفيذي المحدد له الأحد المقبل بالجزائر.

وذكرت صحيفة "الهداف" الجزائرية، أن "الكاف" يدرس هذا المقترح، بعد اعتذار العديد من الدول - ومن بينها مصر- لاستضافة البطولة فى يناير المقبل، بدلًا من المغرب التى أبدت تمسكها بتأجيل بدء البطولة، خشية انتشار فيروس "إيبولا" القاتل.

وبذلك، أصبحت مصر رابع دولة تعتذر عن استضافة البطولة القارية بعد جنوب أفريقيا، والجزائر، وغانا.

ومصر هي إحدى الدول التي خاطبها الاتحاد الأفريقي لمعرفة موقفها من استضافة نسخة 2015 في حال إصرار المغرب على طلب تأجيلها بسبب تخوفه من فيروس "إيبولا".

والدول التي تمت مخاطبتها هي مصر والسودان والجزائر والجابون وغانا وكينيا وزيمبابوي وجنوب أفريقيا.

وكان المغرب قد طالب الاتحاد الأفريقي بتأجيل البطولة، التي تقام في يناير المقبل، بسبب فيروس "ايبولا" .

إقرأ المزيد...

‫#‏الشيخ_أحمد_إبراهيم‬

أجمل ما في القرآن أنك كلما تلوته أو سمعته تكتشف معاني جديده تشير لها الآيه حتي انك ربما تشعر أن هذه الآيه ما نزلت الا الأن وما نزلت الا لأجل هذا الواقع الذي تحياه تحديدا ولعل هذا ما بهر الوليد بن المغيره علي فكره فقال عن القرآن وان اعلاه لمثمر وان أسفله لمغدق أي معانيه كثيره خصبه لا تنتهي أبدا تواردت هذه الخواطر جميعا في ذهني وأنا أسمع هذه الآيه أو الوصيه الربانيه بعد ان أخبر الله نبيه انه أنزل عليه القرآن فقال (انا نحن نزلنا عليك القرآن تنزيلا ــ فاصبر لحكم ربك ولا تطع منهم آثما أو كفورا)

 وكأنه يقول للنبي هذا القرآن لن يعجب صاحب الاثم الذي امتلأ قلبه بالشهوه وحب الدنيا فسيطلب منك تغييره ليوافق هواه والا فسوف يعاديك ولن يعجب هذا القرآن الكفور وانت تدعوه الي التوحيد وترك الشرك فاما أن تغيره واما أن يعاديك لذلك ستري حال هؤلاء مع القرآن عجيبه مرة يطلبوا من النبي أن يبدل القرآن أو يغيره (وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُنَا بَيِّنَاتٍ قَالَ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا ائْتِ بِقُرْآنٍ غَيْرِ هَذَا أَوْ بَدِّلْهُ )

ومرة تراهم يحرصوا علي صد الناس عن القرآن وعدم سماعه (وقالوا لا تسمعوا لهذا القرآن والغوا فيه لعلكم تغلبون) ومرة يطعنوا في شخص النبي (وقالوا لولا نزل هذا القرآن علي رجل من القريتين عظيم)

 ومرة أخري تراهم يفاوضون النبي فيقولوا لهم فلنعبد الاهك عام ولتعبد الاهنا عام وفي وسط هذا الغيم من الحروب والضغوط النفسيه يأتيه قول الله (واصبر لحكم ربك )والحكم يشمل الحكم الكوني الذي هو القدر اي اصبر لقدر ربك ولا تهن أمام الابتلاءات والشدائد ويشمل أيضا الحكم الشرعي اي اصبر علي اقامة شرع ربك والدعوة اليه وتحكيمه في نفسك والسعي لتحكيمه بين الناس (ولاتطع منهم آثما أو كفورا) 

لأنهم سيزينوا لك الباطل يلبسوا عليك الحق سيزعمون أن التغير قدر لا اختيار للناس فيه وكذبوا بل هو قدر وشرع نؤمر بأن نأخذ بأسبابه سيزينوا لك التنازل تحت مسمي حفظ الدعوه ولأجل حفظ الدعوه يسكت عن مسائل كثيره من الشرع ليخرج جيل مشوه لا يعرف من الاسلام الاستخفاء بالدين في شعاب مكه ولايعرف من صلح الحديبة الا التنازل ولا يعرف من السنه الا عليك بخاصة نفسك ولا يعرف من القدره الا الاستسلام للظالم باختصار لا يعرف الاسلام الحقيقي وانما الاسلام المشوه الذي يرضي الاثم والكفور ولكنه لا يرضي رب العالمين ولا يرضاه المسلم الغيور

 فمعركتنا في الحقيقه معركة وعي معركة بيان الاسلام الشامل الذي شعاره اصبر لحكم لربك فلا نحولها اصبر لحكم الظلمةو الطواغيت الاسلام الذي شعاره ولا تطع منهم آثما أو كفورا فلا نحولها الي قل ما يرضيهم بهتانا وزروا الاسلام الذي شعاره افدي دينك بدمك فلا نحاوله الي تنازل عن دينك لتحقن دمك فما فائدة الحياة بغير دين فهل يعي أصحاب فقه التنازل والتزين وصدق الله (فاصبر لحكم ربك ولا تطع منهم آثما أو كفورا)

إقرأ المزيد...

 "ابحث عن المستفيد" .. من المستفيد من تهجير الأهالي في سيناء؟! من المستفيد في تأليب المصريين هناك ضد الجيش؟! من المستفيد من إفراغ مساحات واسعة أمام العدو الصهيوني بحجة الحرب على "الإرهاب" المزعوم؟! لماذا تتم عمل منطقة عازلة بطول الحدود مع قطاع غزة الذي يحاصره الكيان الصهيوني الغاصب؟!. 

واليوم، وفي ذكرى "العدوان الثلاثي" واحتلال سيناء في 30 أكتوبر 1956 ، وفي ظل التعتيم الإعلامي المتعمد الذي تفرضه سلطات الانقلاب العسكري، لما يحدث على أرض سيناء الحبيبة، تخرج علينا مقاطع الفيديو المسربة لتزيد الأسى وتفجر الغضب جراء ما يلقاه أهلنا في سيناء من فواجع بسبب سياسات النظام الانقلابي الوحشي، فهذه عائلات يتم تفجير بيوتها، وهذه أنعام تحرق في حظائرها، وهذه أطفال تقتل بغير ذنب، وهذه أسر تهجر من أراض عاش فيها أجدادهم لقرون، وهذا أعرج هزيل يبرحه جمع من الجنود ضربا بلا رحمة ثم ينقلونه لمكان آخر ثم ينقلون خبر مقتله على أنه إرهابي!. 

إن نظاما يهجر المصريين من أراضيهم، ويعذبهم، ويقتلهم، ويعتقلهم، وينتهك حرماتهم، لصالح النظام الصهيو-أمريكي إنما هو نظام خائن يريد أن يحكم سيطرته على البلاد بقوة السلاح، دون أن يقدم هذا النظام للشعب سوى الفقر ورفع الأسعار وحالة الخوف في قلوب المصريين، بحجة مكافحة الإرهاب، وما ظهر الإرهاب إلا من بعد دعوته للتفويض لمحاربة "الإرهاب المحتمل" في 26 يوليو 2013.

وحزب الحرية والعدالة وهو يدين هذه الممارسات الإجرامية بحق الشعب المصري وفي القلب منه أهالي سيناء الحبيبة، يدعو جموع المصريين إلى الاصطفاف لوقف نزيف الدم المصري في سيناء، وردع النظام الفاشي من اقتراف الحرمات ضد هذا الشعب.

 عاشت مصر حرة مستقلة

حزب الحرية والعدالة

القاهرة في: 30 - 10 – 2014

إقرأ المزيد...